• Accueil
  • > Archives pour décembre 2013

Archive pour décembre, 2013

الخبر : دراسة لـ “كنابست” انتقدته ووزارة التربية تصفه بـ “الهام”

دراسة لـ “كنابست” انتقدته ووزارة التربية تصفه بـ “الهام”

“كشف نقاط” يسوِّي بين التلاميذ الضعفاء والنجبا

انتقال التلاميذ سيزيد بـ20% وسيخلق اكتظاظا رهيبا العام المقبل

رفضت وزارة التربية التعامل مع مطلب سحب كشف النقاط الجديد من الثانويات مهما كانت الظروف، رغم الأصوات المنادية بإلغاء العمل به نظرا لتسبّبه في مشاكل بين الأساتذة وأولياء التلاميذ، وذلك في أعقاب مساواته بين التلاميذ النجباء والضعفاء عن طريق إدراج عناصر بيداغوجية وصفتها الوزارة بـ“الهامة” نتيجة توجيهات وتوصيات وردت في المناهج التعليمية.

لم يحقّق كشف النقاط الجديد أهدافه في الثانويات وتحوّل من عامل “تحسين” لمستوى التلاميذ إلى عنصر يضخّم علاماتهم ويسوي بين المتمدرسين النجباء والضعفاء، من خلال إدراج عناصر بيداغوجية تقول الوزارة إنها أخذت فيها بعين الاعتبار المتطلبات البيداغوجية التي جاءت بها التوصيات والتوجيهات الواردة في المناهج التعليمية.

كما نبهت الوزارة إلى وجوب وضوح الخط وتفادي الشطب وعدم ترك خانات فارغة ووضع اسم ولقب المدير بجانب ختمه وكتابة أسماء الأساتذة واعتبارها إمضاء للوثيقة، أما في الجانب الموضوعي أضافت الوزارة إبراز “التقييم والتقويم” والتمييز بين ملاحظات التقدير والإرشاد في عمود التقويم، وإدخال تقييم نشاطات التعبير الشفوي واللغات وتقييم الأعمال التطبيقية في مواد التعليم التجريبية، وتثمين المشاريع الدراسية وتثمين المطالعة وتقدير السلوك والمواظبة.

لكن دراسة تحوز “الخبر” على نسخة منها أجراها المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني “كناباست”، تحدثت عن عيوب كشف النقاط الجديد. وقامت هيئة الدراسة المتكونة من أساتذة بإجراء مقارنة بين كشف النقاط بين النظامين القديم والجديد، من خلال إسقاط العناصر البيداغوجية التي أدخلت على الكشف الجديد وهي التقييم المستمر والأعمال التطبيقية أو التعبير الشفوي ويكون احتساب نقاطها على 20، واستخلصت أنه عندما يقوم الأستاذ بإدخال نقطة الأعمال التطبيقية أو التعبير الشفوي بنفس قيمة التقويم المستمر، سيجد التلميذ الضعيف معدله يزداد، غير أن معدل التلميذ الحسن أو الممتاز ينقص.

ويوضح نموذج عن كشف النقاط في النظام القديم أن معدلات الاختبارات كانت تحسب على 60، فيما يحسب النظام الجديد العلامات على 40، وهي آلية لا تساعد التلاميذ النجباء، لاسيما مع إدخال علامتي التقييم المستمر والتعبير الشفوي أو الأعمال التطبيقية، لأن الاختبار على 60 كان له أهمية قصوى على الفروض، أما النظام الجديد على 40 الذي يحتسب فيه المعدل الفصلي بمعدل الفروض زائد التقييم المستمر والتعبير الشفوي زائد الاختبار على 40، ما يؤثر على علامات الفروض، فيسوي بين التلاميذ الضعفاء والنجباء.

نتائج الدراسة

وخلصت الدراسة إلى نتيجة مهمة هي أن وزارة التربية تريد إنجاح كافة التلاميذ الضعفاء وتسويتهم بالنجباء دون الحديث عن التضخيم، أي بصورة غير مباشرة، ونبه معدو الدراسة إلى أن كشف النقاط الجديد ليس إلزاميا بدليل طلب الوزارة من مديريات التربية تطبيقه في مؤسستين لكل ولاية في بداية السنة، لكنها قامت باقتناء برامج كشف النقاط وشرعت في تطبيقه على المستوى الوطني.

كما حذرت الدراسة أن من تبعات كشف النقاط الجديد ارتفاع عدد التلاميذ المنتقلين من سنة إلى أخرى بنسبة لا تقل عن 20%، وبالتالي سيكون اكتظاظ رهيب في المؤسسات التربوية.

في المقابل، كشف مسؤول من وزارة التربية أمس لـ “الخبر” رفض الإفصاح عن هويته، أن سحب كشف النقاط الجديد لن يكون مهما كانت الظروف، وقال حرفيا “ليس كل من يوجعه رأسه من عمل نقوم به، يعني أننا نلغي الإجراءات المتخذة”.

ودافع المتحدث عن كشف النقاط الجديد رغم الانتقادات، وأشار إلى أنه لا يختلف كثيرا عن القديم، “الحالي أضيفت إليه عناصر بيداغوجية الهدف منها تشجيع التلاميذ على المطالعة مثلا، فتمنح له علامات، أما التضخيم فمن صلاحيات الأساتذة التحكم فيه وليس الإدارة”.

الخبر : “الكناباست” تتهم وزارة التربية بـ “تضليل الرأي العام”

اللجان التي وعدت بتنصيبها لم تباشر عملها بعد

“الكناباست” تتهم وزارة التربية بـ “تضليل الرأي العام

اتهم المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني “كناباسات” وزارة التربية بتضليل الرأي العام، من خلال اللقاءات التي نظمتها مع نقابتهم والتزمت فيها بحل المطالب العالقة ووضعت أجندة لذلك، إلا أن اللجان التي سبق أن أعلن عن تنصيبها بداية نوفمبر الماضي لم تنصب ليومنا هذا، وهو ما يرجح عودتهم للاحتجاج خاصة أن الدورة العادية للمجلس الوطني ستعقد مطلع جانفي المقبل.تحدث المكلف بالإعلام بـ“الكناباست” مسعود بوديبة عن حالة “غليان” عند الأساتذة، وفتح النار على الوزارة في تصريح لـ“الخبر” ذكر خلاله أن هذه الأخيرة عادت إلى سياسة “المراوغة” حول المطالب وهو ما تعودت عليه في السابق، لأنها تعهدت في اللقاء الذي جمع الطرفين بعد الإضراب الذي شنه التنظيم بتنصيب لجنة رباعية مع وزارة العمل والصحة في أجل لا يتجاوز 15 نوفمبر حول طب العمل، وعقد اجتماع ثلاثي بين الوزارة ونقابتهم والوظيف العمومي في الأسبوع الأخير من نفس الشهر، إلا أنه لحد الآن لم تنصب أي لجنة.وفي سياق حديثه عن وعود الوزارة، قال بوديبة إن الوزارة تعهدت بإطلاعهم على نتائج التحقيق الذي قامت به حول الخلل الذي وقع في 2012 وأدى إلى فصل أكثر من 100 أستاذ بعدد من الولايات بعد أن تم تنصيبهم، إلا أنهم لم يطلعوا بعد على نتائج هذا التحقيق، مع العلم أن ملفات الأساتذة المعنيين عالقة ليومنا هذا وتم إلغاء مناصبهم، يضاف لها الاتفاق المشترك بتحويل المناصب النوعية منسق مادة ومنسق قسم إلى مناصب ترقية أستاذ رئيسي، وهو القرار الذي سيشمل 25 ألف منصب، كما أن هناك مستحقات مالية عالقة لهاتين الفئتين بـ17 ولاية منذ صدور القانون الأساسي للتربية في 2008.ولحد الآن لا جديد أيضا على ملف السكن وضبابية حول تنصيب اللجنة الحكومية لجرد ممتلكات الخدمات الاجتماعية، وتأخر إدماج الآيلين للزوال في الرتب القاعدية واستفادتهم من الرتب المستحدثة دون شروط، خصوصا ما تعلق بأساتذة التعليم الأساسي ومعلمي المدارس الابتدائية والمتكونين وغير المتكونين، والأساتذة المجازين والمهندسين في التعليم المتوسط الذين لم يستفيدوا من الترقية مثلما استفاد منه زملاؤهم في التعليم الابتدائي، حيث أدمجوا في رتبة مكون لكل من له 10 سنوات أقدمية في المنصب، يضاف لهم أساتذة مواد التربية التشكيلية والتربية الموسيقية والتربية البدنية الذين حرموا من التكوين بسبب عدم وجود من يؤطرهم، وأساتذة التعليم التقني للثانويات الذين يطالبون بحقهم في الإدماج بالرتبة القاعدية دون شروط وكذلك استفادتهم من الرتب المستحدثة، ومطلب أساتذة التعليم الثانوي المنتدبين من التعليم المتوسط والابتدائي مرورا بالمدارس العليا، حيث لم يتم احتساب الأقدمية منذ توظيفهم في القطاع.كل ذلك سيعرض في المجلس الوطني في دورته العادية التي ستعقد في الأسبوع الأول من جانفي، والمجلس وحده كفيل باختيار الرد المناسب لافتكاك المطالب العالقة ولو كان الإجماع على العودة إلى الإضراب، يضيف مسعود بوديبة

Association des Parents et ... |
Cercle des Cartophiles du L... |
qafaray qafaree |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | UN PAS POUR PÉRINE
| ACEH : Association Culturel...
| Association des Etudiants B...